منظمة التجديد الطلابي تبارك للطلاب والطالبات وعموم الشعب المغربي حلول السنة الهجرية الجديدة 1438، أدخلها الله عليكم باليمن والإيمان والخير والبركات، وبمزيد من التفوق والنجاح.         سلسلة "وهم الإلحاد"..الجزء الثاني             ذ. العدوني يكتب: التجديد الطلابي، سابع المؤتمرات بسبع تحولات !             سلسلة "وهم الإلحاد"..الجزء الأول             هذه أسماء أعضاء اللجنة التنفيذية الجديدة لمنظمة التجديد الطلابي             عاجل.. "أحمد الحارثي" رئيسا جديدا لمنظمة التجديد الطلابي خلفا للعدوني             ذ. العدوني : المؤتمر محطة تصديق لما نؤمن به من ديموقراطية داخلية             تصريح "زينب السدراتي" المشرفة على القافلة الطبية الوطنية بمنطقة الجرف             جينيريك.. قافلة الوفاء الطبية الوطنية لمنطقة الجرف            على هامش المنتدى            

الشوباني: على الشباب المطالبة بالتعويض عن البطالة. عصيد: مهمة الملكية في المغرب الحفاظ على التوازنات


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 أبريل 2011 الساعة 13 : 21


الشوباني: على الشباب المطالبة بالتعويض عن البطالة. عصيد: مهمة الملكية في المغرب الحفاظ على التوازنات

قال الحبيب الشوباني القيادي في حزب العدالة والتنمية أن على الشباب المطالبة بالتعويض عن البطالة، لأنهم في أخر المطاف نتاج النظام التعليمي، فالدولة هي التي تتحمل المسؤولية في عدم توظيفهم، لذا يجب أن تقوم بتعويضهم الى أن تجد الصيغة الملائمة لتوظيفهم، وتساءل المتحدت ماذا تخسر الدولة عندما تعوض الطلبة وهي التي تبذر أمولا طائلة في العبت.

       وأكد المتحدت أن الهدف وراء تسريع انتاج المذكرات والاستماع الى الأحزاب السياسية هوالخوف من رفع  سقف المطالب والتوحد تحتها الملكية البرلمانية نموذجا يضيف الشوباني، داعيا الشباب الى انتاج تعاقدات تكون في قلب الصراع اليوم والفصائل والمكونات الطلابية الى التوحد وعدم التفرقة، مؤكدا أن الصراعات الفصائلية وراءها أيادي المخابرات التي تنهج سياسية فرق تسود، واصفا الطلبة بالنخبة وسؤال التغيير مطروح عليهم، مؤكدا أن الأنظمة الاستبدادية والساحقة تمنع صناعة النخب المتعددة المشارب، مضيفا أنه في منظومة الاستبداد السياسي يستحيل أن تجد نخبة مبدعة، وحتى الفن يقول الشوباني يفقد المعنى ويكون التطبيل والتزميرللنظام.

وأوضح الشوباني أن القانون هو التعبيرالأسمى عن القوة الحاكمة في النظام الاستبدادي، متسائلا هل تمت نخبة مؤهلة لصناعة القانون اليوم بالمغرب، مؤكدا أن النخبة اليوم المؤهلة لانتزاع حقوق الشعب هي الشباب، وعليهم أي الشباب البحت عن ماهو مشترك فيما بينهم.  

من جانبه أكد أحمد عصيد الناشط الأمازيغي أن مهمة الملكية في المغرب هي الحفاظ على التوازنات، والا ضعغت  وأضاف عصيد في ندوة نظمتها منظمة التجديد الطلابي فرع الرباط تحت عنون:"فلسفة التغيير بين تحرر الشعوب وأزمة النخب" الأربعاء المنصرم بالحي الجامعي السويسي الأول بالرباط ابتداء من الساعة التاسعة ليلا، أن الشعب المغربي عليه أن يتوافق على ملكية برلمانية مبرزا أن التغيير يجب أن يكون حسب ما يرتضيه الشعب وليس ما يرتضيه الحكام، موضحا أن النخب تعاني من مشكلة أنظمة الحكم وليس من مشكلة النخب في حد ذاتها، مقسما النخب إلى أربعة أقسام : نخب انغلقت في الجامعت ولا تكترت للشعب، ونخب ثانية تصيد تعويضات المنظمات الدولية وهدفها ربح المال، ونخب ثالثة مكونة من مثقفين حزبيين تابعين لأحزابهم وباحثين عن المناصب، وأخيرا نخب مكونة من مثقفين مستقلين ليسوا تابعين للأحزاب، ولا منغلقين في الجامعات، يقرؤون المرحلة ويقدمون روحها في الفكر وفي المفاهيم، وأزمة النخب أساسا حسب المتحدث هو النظام  في حد ذاته، لكنها تتحمل جزءا من المسؤولية لأن الكثير منها تخلى عن مبادئه من أجل توافقات هشة، محددا دور النخب في اعادة القيمة للديمقراطية، لكنها للأسف يقول عصيد اصطدمت بالنظام المتحجرالذي لا يريد أن يتغير، وبالمجتمع الذي ارتفعت فيه نسبة الأمية.

  وقال المتحدث إن السلطة تتغدى على خلافات الأطراف المتناحرة، فعندما يتم التناحر تحكم السلطة الشعب بشروطها، فيجب أن تعكس المعادلة ونحاكم بشروطنا، مؤكدا أن النظام لا يريد الدمقرطة لأنه يعتبرها حسب عصيد مهددة لمصالحه ويظهر ذلك في الدساتير الممنوحة، فالأصل في الدساتير أن يكون هناك تعاقد بين الشعب والنظام وهذا لا يحدث الا في الدوال الديمقراطية يضيف عصيد، مبرزا أن مستقبلنا يجب أن يخطط له من طرف الفاعلين الذين يؤمنون بالديمقراطية، داعيا إلى التفكير في ألية التعبئة لإخراج النخب من شرودها وإعادتها للقواعد لتأطير الشعوب.

      واعتبر عصيد الوعي السياسي لا ينتج عن الدراسة والتمدرس، لكن ينتج عن التأطير وللتأطير لابد من استعمال لغات الجماهير، مؤكدا أن استعمال اللغة العربية الفصحة والفرنسية فقط قلص من الوعي، فمن بين الأخطاء التي وقعت يقول عصيد تهميش لغات التواصل الجماهيرية واللغات الأم، مضيفا كان النساء في البوادي يستعملن مثل القطيع فمثلا الرجال هم الذين يحددون لزوجاتهم الورقة التي سيضعنها في صناديق الاقتراع.

عبد المجيد أسحنون



2463

0




 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الحمداوي:المطلوب تعزيز تكاثف الجهود لاستئناف مهمة بناء المغرب

ندوة للمنظمة بطنجة حول الإصلاحات الدستورية

الشوباني: على الشباب المطالبة بالتعويض عن البطالة. عصيد: مهمة الملكية في المغرب الحفاظ على التوازنات

الشوباني: يجب أن يطالب الشباب بالتعويض عن البطالة

أيام ثقافية بفاس تناقش الإصلاحات الدستورية

ندوة حول الإصلاحات الدستورية بفاس

انطلاق المبادرة الطلابية فعلِيا بسطات

ندوة بالقنيطرة حول :" سؤال الهوية الإسلامية في ظل التحولات السياسية الراهنة "

مدينة الحاجب تستضيف منظمة التجديد الطلابي

قراءة في الدرس الليبي

الشوباني: على الشباب المطالبة بالتعويض عن البطالة. عصيد: مهمة الملكية في المغرب الحفاظ على التوازنات

الرجواني: على الطلاب النضال من أجل تحرير الأوقاف