منظمة التجديد الطلابي تبارك للطلاب والطالبات وعموم الشعب المغربي حلول السنة الهجرية الجديدة 1438، أدخلها الله عليكم باليمن والإيمان والخير والبركات، وبمزيد من التفوق والنجاح.         سلسلة "وهم الإلحاد"..الجزء الثاني             ذ. العدوني يكتب: التجديد الطلابي، سابع المؤتمرات بسبع تحولات !             سلسلة "وهم الإلحاد"..الجزء الأول             هذه أسماء أعضاء اللجنة التنفيذية الجديدة لمنظمة التجديد الطلابي             عاجل.. "أحمد الحارثي" رئيسا جديدا لمنظمة التجديد الطلابي خلفا للعدوني             ذ. العدوني : المؤتمر محطة تصديق لما نؤمن به من ديموقراطية داخلية             تصريح "زينب السدراتي" المشرفة على القافلة الطبية الوطنية بمنطقة الجرف             جينيريك.. قافلة الوفاء الطبية الوطنية لمنطقة الجرف            على هامش المنتدى            

إصابات خطيرة في هجوم مسلح للقاعديين على طلبة التجديد الطلابي بفاس


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 أكتوبر 2010 الساعة 02 : 16


خلف هجوم مسلح، شنه طلبة النهج القاعدي على طلبة جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، أزيد من عشرة إصابات متفاوتة الخطورة، الهجوم المسلح، الذي شهدته ساحة 20 يناير بـ"اظهر المهراز"، مساء أول أمس، استعملت فيه مختلف أنواع الأسلحة البيضاء، من سيوف وسواطير وسلاسل حديدية، كما اقتحمت غرف الحي الجامعي، وتم الاعتداء على طلبة منظمة التجديد الطلابي، إذ تمت مطاردتهم بغرفهم، مما خلف إصابة طالبين، بكسور على مستوى الأرجل وصفت إحداها بالخطيرة، كما أصيب طلبة آخرون بالساحة الجامعية، وبالطريق المؤدية لحي الليدو، تطلبت إجراء عمليات جراحية مستعجلة، بكل من مستشفى الغساني، والمركز الاستشفائي الجامعي، وسجل مسؤول طلابي في تصريح لـ"التجديد"، "الغياب التام لقوات الأمن، التي لم تحرك ساكنا أمام بشاعة المجزرة الدموية، بالإضافة إلى عدم تدخل مصالح الوقاية المدنية، لنقل الإصابات الخطيرة إلى أقسام المستعجلات بالمدينة. وسجل بيان لمنظمة التجديد الطلابي، توصل موقع ’’أوريما’’ بنسخة منه، "استمرار مسلسل إراقة الدماء داخل الحرم الجامعي"، و"غياب أية مسؤولية للسلطات المعنية"، وأدان البيان "الطعنات الغادرة التي تلقاها الطلبة المصابون"، وأكد التضامن المطلق مع ضحايا "العنف القاعدي الأهوج"، كما حمل البيان المذكور، المسؤولية للسلطات المعنية التي "يؤشر غيابها على المزيد من العنف في الجامعة"، واعتبر المكتب المحلي لمنظمة التجديد الطلابي، أن "الجامعة فضاء للعلم والسلم، والذي ينبغي أن تسود فيه قيم الحرية والتعايش"، مسجلا "العزم على تحصين الجامعة والدفاع عن الحقوق بكل الوسائل المشروعة".

وفي سياق متصل، عبر فصيل طلبة العدل والإحسان، عن تضامنه مع طلبة التجديد الطلابي، وعموم الطلبة الذين "راحوا ضحية عصابة إجرامية مع سبق إصرار وترصد"، يضيف البيان، واستنكر البيان، "كل أنواع العنف والتخريب والسلوكات اللامسؤولة التي يتعرض لها الطلاب" وكشفت تصريحات أدلى بها الطلبة المصابون، لمسؤولين أمنيين، حرروا محاضر أمنية بأقسام المستعجلات، -كشفت- على أن الهجوم المذكور، تزعمه عدد من الطلبة القاعديين، بينهم من غادر سجن عين قادوس مؤخرا، ببراءة أو بأحكام موقوفة التنفيذ، وقالت مصادر مطلعة، إن الطلبة المعتدى عليهم، يستعدون لتقديم شكايات إلى وكيل الملك لمتابعة المعتدين قضائيا.

فيما يلي نص البيان
فوجئ طلبة جامعة فاس مساء الأربعاء 02/ 05 / 2010 بهجوم إرهابي جبان ومباغت استهدف بعض مناضلي منظمة التجديد الطلابي وبعض الطلبة الذين كانوا متواجدين في مكان الحدث ، حيث عمدت هذه العصابة والتي تسمي نفسها " النهج الديموقراطي القاعدي" والمعروفة بتاريخها الإجرامي الأسود وإيديولوجيتها المتجاوزة إلى ممارسة اعتدائها باستعمال مختلف الأسلحة البيضاء والسواطير والسلاسل الحديدية، كما تم اقتحام غرف الحي الجامعي والاعتداء على طلاب كانوا منهمكين في الإعداد لامتحانات الأسبوع المقبل. دون أن تنسى شرذمة الفساد سرقة ممتلكاتهم الشخصية من كتب وحاجيات ونقود منح وتخريب الباقي.
وقد خلف هذا الهجوم المبيت إصابات خطيرة تم نقلها إلى قسم المستعجلات لتلقي الإسعافات الضرورية . يأتي كل هذا لإكمال مسلسل الإجرام وترويع الطلبة الذي كانت آخر فصوله قبل أسابيع في موقع مراكش من نفس العصابة التي يعرف الجميع أن العنف المأجور بات أجندتها الوحيدة داخل الساحة الجامعية حيث تتم ممارسته في كل وقت ودون مقدمات أو للتخلص من معاركها الفاشلة والمسدودة الأفق كما هو الحال في هذا الحدث.
وإننا في منظمة التجديد الطلابي إذ نسجل بأن استمرار مسلسل إراقة الدماء داخل الحرم الجامعي وغياب أية مسؤولية للسلطات المعنية، لنطرح الكثير من الأسئلة عن الأطراف التي تقف وراء هاته العصابة الإرهابية لاستدامة حالة العنف واللااستقرار داخل الفضاء الجامعي ونعلن للرأي العام الطلابي والوطني مايلي :
1- إدانتنا الشديدة للطعنات الغادرة التي تلقاها الطلبة المصابون وتضامننا المطلق مع ضحايا العنف القاعدي الأهوج .
2- تحميلنا المسؤولية للسلطات المعنية التي يعطي غيابها إشارة للمزيد من العنف في الجامعة.
3- اعتبارنا الجامعة فضاء للعلم والسلم والذي ينبغي أن تسود فيه قيم الحرية والتعايش وتأكيدنا الاستمرار على هذا النهج.
4- عزمنا الأكيد على تحصين الجامعة والدفاع عن حقوقنا بكل الوسائل المشروعة.

"تغطية ياسر المختوم"
 



3532

0




 هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الرياضة سر الشباب الدائم : تذهب الغضب وتعيد الحيوية للجسم

كيف أمارس رياضة الجري :فوائد الجري

مواجهات بفاس بين الطلبة وشباب الأحياء المجاورة

ثلاث أسئلة لـ : محمد لغروس

ندوة التجديد الطلابي تدعو لمحاكمة نائب والي الأمن بمراكش

إصابات خطيرة في هجوم مسلح للقاعديين على طلبة التجديد الطلابي بفاس

تدخل أمني بكلية الحقوق بأكادير والمنظمة تستنكر

حروب من نوع آخر

ليبيا وأبناؤها في مواجهة القذافي وأبنائه- أحمد الريسوني

غضب طلابي بأكادير تضامنا مع الشعب الليبي

إصابات خطيرة في هجوم مسلح للقاعديين على طلبة التجديد الطلابي بفاس

تقرير طلابي يكشف عن اختلالات بالجملة بالحي الجامعي السويسي الأول بالرباط

طنجة: غش واختلالات خطيرة في بنية المركز الجديد للأقسام التحضيرية

أخت العلمانية وفصل الدين عن نفسه (1)

بـــــلاغ حول المعتقل السياسي الطالب محمد لمام الحيرش

إصابات خطيرة لأعضاء المنظمة بفاس في اعتداء مسلح لليسار

عام على المجزرة والعنف لم يتوقف

من إنجاز أوريما: تقرير الفساد المالي والإداري بالجامعة المغربية كاملا